الدوري المصريميركاتو

تفاصيل خطة أمير مرتضى لإنهاء أزمة مستحقات فرجاني ساسي مع الزمالك

بدأ أمير مرتضى منصور، المشرف العام على الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، في تنفيذ خطة لإنهاء أزمة مستحقات الدولي التونسي فرجاني ساسي.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا توقيع عقوبة مالية على نادي الزمالك بسبب قضية الدولي التونسي فرجاني ساسي لاعب الفريق الأول لكرة القدم السابق.

وبلغت الغرامة المالية الموقعة على الزمالك نحو 650 ألف يورو في قضية فرجاني ساسي.

وطلب أمير مرتضى منصور من فرجاني ساسي، العودة لارتداء قميص الزمالك عقب نهاية الموسم وهو ما رحب به ساسي، مؤكدًا أن رحيله عن الفريق كان بسبب الخلافات مع اللجنة السابقة المكلفة بإدارة النادي.

كما طلب أمير مرتضى من فرجاني ساسي التنازل عن شكواه ضد نادي الزمالك، للعودة من جديد.

وقدم فرجاني ساسي شكوى ضد نادي الزمالك في الاتحاد الدولي لكرة القدم بسبب 400 ألف دولار تم خصمها من مستحقاته من قبل اللجنة التي كانت تدير النادي برئاسة الكابتن حسين لبيب.

وادعى ساسي أن المبلغ الذي تم خصمه من مستحقاته تم بناءً على غيابه عن بعض التدريبات والتأخر عن العودة لمصر بعد السفر، لكنه رأى أنه تم المبالغة في الخصومات بشكل كبير.

وقرر فرجاني ساسي المطالبة بتعويض مالي بقيمة مليون يورو، ليحصل اللاعب على حكم بالحصول على 650 ألف يورو من الزمالك.

وكان فرجاني ساسي قد رحل عن عن الزمالك في فترة الانتقالات الصيفية الماضية متجها إلى صفوف الدحيل القطري بعد نهاية عقده.

وكانت إدارة الزمالك قد فشلت في إقناع فرجاني ساسي بتجديد عقده وهو الأمر الذي جعله يرحل عن القلعة البيضاء وينتقل إلى صفوف فريق الدحيل القطري.

وكان ساسي قد ألمح من قبل عن رغبته في العودة إلى مصر وعن اشتياقه لجماهير الزمالك في تصريحات أعرب من خلالها عن اقترابه من العودة إلى مصر.

زر الذهاب إلى الأعلى